اليوم الأحد 19 نوفمبر 2017 - 3:08 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 9 أكتوبر 2017 - 4:58 مساءً

الاتحاد الأوروبي يقرر عدم “رفع الحظر” على الدواجن المغربية

التحرير بريس – منير محامدي

قررت لجنة تابعة للمفوضية الأوربية عدم “رفع الحظر” على دخول لحوم الدواجن القادمة من المغرب إلى أسواقه، وذلك بعد الافتحاص، الذي أجراه فريق من الخبراء الأوربيين ما بين 11 و22 شتنبر الماضي، للمصالح البيطرية التابعة المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

و كشف تقرير صادر عن هذا الأخير وجود اختلالات عميقة على مستوى عمليات الإنتاج والمراقبة حيث أوضح أنه “لا تتوفر جميع الظروف في ضيعات تربية الدجاج، فيما يخص المعايير الصحية، للسماح بدخول لحوم الدواجن المغربية إلى أسواق الاتحاد الأوروبي” بالإضافة الى “الظروف غير الملائمة لنقل الدواجن الحية، عدم إخضاع الدواجن الميتة لأي مراقبة، نقص المختبرات المختصة، ما يمكنه أن يتسبب في ظهور أمراض”، ، ومن شأن خلاصات هذا التقرير أن يعقد عملية تصدير لحوم الدواجن، والمنتوجات المشتقة منها، والمعالجة حراريا، نحو بلدان الاتحاد الأوروبي.

ويرتقب إجراء آخر افتحاص في شهر دجنبر 2017 من أجل تقييم أفقي للقطاع (مؤسسات ذبح وإعداد وتحويل لحوم الدواجن) من أجل السماح المحتمل بتصدير منتوجات الدواجن المغربية.

ويتوفر المغرب على فائض في إنتاج الدواجن ولحومها، ما دفع المهنيين إلى مطالبة السلطات العمومية، بمساعدتهم على فتح أسواق جديدة و رفع مستوى الصادرات إلى القارة الإفريقية . 

وحظى قطاع الدواجن باهتمام كبير في مخطط المغرب الأخضر الذي أطلقه المغرب، قبل عشرة أعوام، حيث تجاوز الإنتاج توقعات المستثمرين، الذين يؤكدون أن العرض يتجاوز الطلب المحلي. 

ووصل الإنتاج من الدواجن إلى 560 ألف طن في العام الماضي، ويتوزع الإنتاج بين الديك الرومي بنحو 90 ألف طن، والدجاج بنحو 470 ألف طن. 

ومكّن قطاع تربية الدواجن المغرب من تحقيق الاكتفاء الذاتي على مستوى استهلاك اللحوم البيضاء والبيض، في ظل إنجاز استثمارات تجاوزت مليار دولار. 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات