اليوم الأحد 24 سبتمبر 2017 - 8:18 مساءً

تصنيف آراء وأقلام

المغربي وثقافة التعميم

بتاريخ 21 سبتمبر, 2017

  محمد إنفي يكفي المرء أن يستمع للناس وهم يتحدثون- في السوق أو في المقهى أو في أي فضاء آخر، عمومي أو خاص- عن مواضيع الساعة أو عن أية مواضيع أخرى تحضا باهتمامهم، ليجد أن التعميم هو الغالب في أحاديثهم وفي تقييمهم للأحداث، إن سلبا أو إيجابا. ومن دون شك أن هذه الخاصية ليست ماركة مغربية مسجلة ولا تعني الشعب المغربي وحده ، وإنما هي ظاهرة إنسانية عامة (أو تكاد)؛ لكن يبدو أن ثقافة التعميم، والأصح آفة (حتى لا أقول مرض) التعميم، مستشرية عندنا ربما أكثر من غيرنا وتأخذ، أحيانا، طابعا مثيرا ومُقزِّزا، ؛ خاصة وأنها تتميز بالسطحية وترتكز أساسا على أحكام القيمة التي تبقى بعيدة عن معيار الموضوعية والنزاهة الفكرية.  ثم إن هذه “الثقافة” غالبا…

« من القبيلة إلى الفايسبوك » : تحديات عصر التواصل الاجتماعي

بتاريخ 26 أغسطس, 2017

محمد ولد المنى بينما أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي متغيراً حيوياً ضمن آليات الحراك العام في مناطق عدة من العالم، وقد نجحت في الربط بسرعة هائلة وغير مسبوقة بين أناس في مختلف أرجاء المعمورة، جاعلةً من المجتمعات المتخيلة مجتمعاتٍ أكثر واقعيةً وأعلى قدرةً على إشعار «مواطنيها» بالحاجة لتأكيد مصالحهم المشتركة… بينما يحدث كل ذلك يصبح من الضروري دراسة الأثر المترتب على التطورات «المعلواتصالية» في مختلف المجالات، ومحاولة استشراف آفاق استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، وتحليل ما يشير إليه تطورها المتسارع وما يثير ما تساؤلات، بغيةَ بناء فهم خلاق وفعال للتعامل مع هذه الظاهرة، في راهنها وفي أفق تحولاتها المستقبلية. وفي كتابه الصادر حديثاً، «وسائل التواصل الاجتماعي ودورها في التحولات المستقبلية: من…

ورزازات بين مطرقة طريق الموت ” تيشكا” و سندان حلم النفق

بتاريخ 22 أغسطس, 2017

رضوان جخا لاشك أن طريقة تعامل وزارة التجهيز و النقل خاصة و الحكومات السابقة عامة مع طريق الموت ” تيشكا” من توسيعه و التبجح بأنه إنجاز تحقق لم ننتظر سوى بضعة أشهر حتى  ظهرت عين الحقيقة من خلال الإنهيارات الصخرية الأخيرة بسبب تساقطات مطرية مما تسبب في عرقلة حركة السير مما يؤكد على فشل إستراتيجية الوزارة المعنية و ماكانت تتبجح بإنجازه ، ما أسال الكثير من مداد النقد و الإشمئزاز لدى ساكنة المنطقة التي يئست من هذه الحلول الترقيعية . أليس من حق المنطقة التوفر على نفق يجنب ساكنتها و أبنائها و الأجيال القادمة مصائب الكوارث التي وقعت و مازالت تقع بهذه المقطع الطرقي الذي حصد و ما لبث…

النقابة الوطنية للمالية(كدش) ومأزق العتبة القانونية

بتاريخ 17 أغسطس, 2017

  التحرير بريس /كريم بيزوران  أصدرت النقابة الوطنية للمالية (كدش) بلاغا توضيحيا حول قرار محكمة النقض الصادر بموضوع الترشيح المشترك بوزارة المالية. حيث جاء فيه “… وأن قرار المحكمة برفضه لم يتولد عنه أي تغيير في المراكز القانونية للمنظمات النقابية داخل وزارة الاقتصاد والمالية. فالنقابة الوطنية للمالية –كدش- تعد منذ الاعلان عن نتائج الانتخابات في 3 يونيو 2015 نقابة أكثر تمثيلية ومفاوض رئيسي بوزارة الاقتصاد المالية…”ان ماجاء في هذا البلاغ وخصوصا عبارة النقابة الأكثر تمثيلية بقطاع المالية يذكرني بذلك الرجل الذي جلب الى زوجته كيلوغراما من اللحم من أجل أن تحضر له وجبة العشاء.وعند انتهائها من التحضير قامت بأكل اللحم كله دون زوجها.وعندما سألها زوجها أين ذهب اللحم.أخبرته أن القطة الصغيرة أكلته .فتعجب وقال لا يمكن .لا…

جطّو جَايْ عند مول الحانوت !

بتاريخ 31 يوليو, 2017

الطيب آيت أباه منطوق الحُكم الذي قَضى بإعادة إنتخاب أعضاء غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة على إثر الطّعن في مُجريات تسيِير جَلسة إنتخاب مكتبها المُسيِّر مباشرةً بعدَ إنتخاب الرئيس في مقرّ ولاية الرباط للمرة الأولى، خَلقَ نوعا من الإرتباك على مستوى الدّورة الأخيرة، ما تَرتَّب عنه رفعُ الجلسة للمَرة الثانية على التّوالي في مقر الغرفة بالرباط يوم الجمعة 28 يوليوز 2017 كما وقع في الجمعة الماضية. بعد سَنتين من إطلاقها رصاصةً فارغة في الهواء، غرفة التجارة والصناعة والخدمات لعاصمة المغرب في ورطة قانونيّة تستدعي تَدخّل الجهات المعنيّة لتصويب بَوصَلتها وإنتشالها من العَبثيّة، بما في ذلك تداعيّات منطوق الحكم الذي يقتضي بالحرف، ما لَم يَتِمّ تَعديله أو…

الإصلاح الهيكلي لمدينة مكناس بين رؤية التجزيء والشمولية

بتاريخ 12 يوليو, 2017

محسن الأكرمين من الخطأ المنهجي تصور إصلاح مدينة برؤية يعتليها التجزيء والتفتيت. من الاختيارات السلبية تشييع ملفات الإصلاح عبر طابور الإنتظار يصطف أمام بناية السلطة المحلية وإدارة رئاسة المجلس الجماعي. من تمام اليأس تشتيت بوابات ومداخل التفكير في الإصلاح وتشكيل متناقضات من المتدخلين المحتملين. نعم، هي ذي حال وضعية مكناس التي تتجاذب فيها عدة أطراف معلومة نيل حسنة حجرة تدشين حركة التنمية بالمدينة . إنها عملية التضاد/ العكسي الذي تعيشه مكناس ، فالبون الشاسع بين الرؤية السياسية للإصلاح، وبين من ينتعل حذاء الملاعب الرياضية، وبين نشطاء البيئة وجمعيات المشاريع والمصالح المركبة، وبين صناع فرجة المهرجانات المتناسلة من المال العام بحد تخمة الإسهال، تفرقت تنمية مكناس المستديمة شيعا وقبائل وطوائف…